لقاء مع صبحا

25 December 2017

Tell us your story

Thanks for the story. Something is wrong. Try again later.
 

أعمال قلبها نابض بالتصميمات

"أرى أن العالم عبارة عن عائلة كبيرة واحدة، وفي ظل الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي، أضحت هذه العائلة أكثر ارتباطاً. إن رواد الأعمال الشباب من أمثالي، هم من يجعل أي شيء ممكناً."

لطالما كانت صبحا فرحان تنجذب إلى كل ما له علاقة برسم التصاميم وتقديم حلول للمشكلات. وتوجت هذا الشغف في عام 2015، وأطلقت شركتان في مجال التصميم – وعلى الرغم على امتلاكها لوظيفة منتظمة مستمرة فيها حتى اليوم. “وتقول صبحا: “يقودني شغفي نحو الحرية، والاستقلالية والأمان المالي، وهذا يشجعني على أن أعطي أفضل ما عندي وانجاز المزيد في حياتي.”

تأسيس شركات متعددة الأغراض
على الرغم من أن شركتا صبحا مختلفتان بشكل واضح، إلا أنه يجمعهما شغف واحد هو التصميم، حيث تعمل تتخص كلا الشركتان في التصميم الداخلي، وتصميم الجرافيك. وتعمل شركة “صبحا ديزاين” في مجال التصميم الداخلي، أما شركة “لوجو ديزاين” فتعمل على مساعدة رواد الأعمال لإيجاد هوية علاماتهم التجارية من خلال التصاميم الدعائية والشعارات.

وكما هو الحال في الشركات الأخرى، بدأت كل من “صبحا ديزاين” و”لوجو ديزاين” صغيرتين، حيث بدأت صبحا في اختبار ما تقدمه من خدمات لدى أفراد عائلتها وأصدقائها قبل التوسع إلى السوق. وتقول صبحا: “في البداية، ولأنني كنت أريد تقديم خدمة سريعة وتتمتع بالجودة، فكنت أبدأ في عملية التصميم فور تلقي الطلب من العمل.” وقادها ذلك إلى أولى التحديات الكبرى التي واجتها كسيدة أعمال. وتقول: “على سبيل المثال، بعض العملاء لم يسدد لي قيمة الخدمة”، ثم بدأت في فرض سياسة سداد جزء من قيمة الخدمة، والتي ساهمت في حماية جهودها ووقتها مستقبلاً.

ولكن، ولأنها عقلية تقدم دائماً الحلول، فإن هذا النوع من التحديات لم يردعها، بل كانت تنظر إلى ذلك على أنه منعطف ضروري يتوجب تعلمه. وتقول صبحا: “مواجهة التحديات هي جزء من الرحلة نحو تحقيق النجاح، وعليك أن تتخطى تلك التحديات وأن تصبح أقوى وأكثر صلابة فيما تعمل على تنمية أعمالك.”

العلاقات العالمية
تدرك صبحا أن عملائها النموذجيين يبحثون عن الرقي والأناقة والبساطة. ولأنها خاضت بنفسها رحلة ريادة الأعمال، تعلم صبحا ما يجب على الآخرين فعله لإطلاق أعمال جديدة. وقد ساعدتها مواقع التواصل الاجتماعية في تأسيس هويتها، والفهم، والتواصل مع العملاء، بالإضافة إلى استعراض مشاريعها في مكان واحد، ومشاركتها على أوسع نطاق.

وكانت منصة انستجرام على وجه الخصوص موطناً وفر النمو الطبيعي لتصاميم صبحا، سواء المتعلقة بالتصميم الداخلي أو استعراض أحد تصاميمها الدعائية. وبفضل التواصل الاجتماعي تستقبل صبحا بشكل منتظم طلبات عمل من حول العالم. وتقول صبحا ضاحكة: “لا يوجد أفضل من ذلك.”

وفي المستقبل، تحلم صبحا بتطوير أعمالها، وتوسيع أعمال شركة “لوجو ديزاين”، بل وفتح متجر فعلي لشركة “صبحا ديزاين”. “ما يجعل الأعمال مثيرة للاهتمام هو عدم معرفتك لما ينتظرك من مشاريع وعوائد في المستقبل.”

تصميم خاص بنجاحها
بعد سنتين من بدء أعمالها كرائدة أعمال، ما زالت صبحا تستمتع بمواجهة التحديات المتمثلة في الحافظ على وظيفتها العادية، وتأسيس أعمالها الخاصة من خلال شركتيها. إن إدارة الوقت هو سر نجاحها، وتقول صبحا أن كل يوم له مخططه المفصل، ولا أترك شيء للصدفة.

وتؤمن صبحا أن العوائد تفوق بكثير السلبيات. وتقول: “يتوجب عليك التعامل مع المجهول، كم من الوقت ستتمكن أعمالك من الصمود؟ ما مدى ربحيته؟ هل ستنال أعمالي اعجاب العملاء؟ ولن تجد دائماً اجابات فورية أو اجابات يمكن أن يعتمد عليها، ولكن يتوجب عليك الاستمرار والتطوير أثناء التقدم. لا يوجد مستحيل إذا ما آمنت بقدراتك.”

للمزيد عن صبحا وأعمالها:
الموقع الإلكتروني: http://logo-design32.webnode.com/
فيسبوك: https://www.facebook.com/Logo-Design-613439928829151/
انستجرام: https://www.instagram.com/logodesign_4/
انستجرام: https://www.instagram.com/sabha_design/

Tell us your story

Thanks for the story. Something is wrong. Try again later.