لقاء مع زينة ورانية

Watch video
26 January 2017

Tell us your story

Thanks for the story. Something is wrong. Try again later.
 

تحويل شيء قديم إلى جديد

"فيما يتعلق بالعمل، هناك نوعان من الأشخاص: أشخاص يتفوقون عند وضعهم ضمن أحد هياكل العمل وتكليفهم بمجموعة من المسؤوليات والمهام. وهناك نوع آخر من الأشخاص الذي يحبون العمل على تحقيق النجاح بدافع ذاتي، وبذل الجهد للتغلب على المشكلات والحركة الدءوب من أجل تحويل أفكارهم من حلم إلى واقع."

جاءت فكرة تأسيس شركة Charicycles للدراجات الهوائية الصديقة للبيئة من مجرد تنافس عابر بين الشقيقتين رانيا وزينة كنعان.

بعد ولعهما الشديد بحب الدراجات أثناء نشأتهما في مونتريال، حرصت الشقيقتان على الاستثمار في الدراجات مرة أخرى بعد انتقالهما إلى دبي مع والديهما. تسترجع رانيا شريط الذكريات قائلةً “في صيف عام 2014، قررت شراء دراجة مخصصة للمدن بسعر باهظ الثمن في دبي، وأرادت زينة الحصول على واحدة بثمن زهيد وباللون الذي تريده. وخلال إجازة العيد في هذا العام، قمنا بشراء دراجة مستعملة وقمنا بإزالة الطلاء القديم عنها في شرفة والدي وطلائها باللون الذي كانت تريده زينه. ومنذ ذلك الحين، في كل مرة تستقلها، كانت تحوز إعجاب الأشخاص وسرعان ما أدركنا أن هناك احتياج لمثل هذا الأمر في السوق (فرصة سوق)”.

مستلهمتان الفكرة والاسم من النمط الياباني المتميز للدراجات الهوائية المعروف باسم “mamachari”، تبيع الأختان دراجات هوائية فريدة وتحمل طابعًا شخصيًا مميزًا. لكن ربما يكون الأمر الأكثر أهمية هو أن الدراجات المتاحة في Charicycles صديقة للبيئة بشكل كامل، حيث تقوم الأختان بإعادة تدوير المنتجات المستعملة للأفضل وإعادتها لبهائها السابق.

رد الجميل

كانت كلتا الأختين رانيا وزينة تدركان أنهما محظوظتان لحصولهما على فرصة القيام بما تحبان يوميًا، ونتيجة لذلك، كانتا أيضًا حريصتان بنفس الدرجة على رد الجميل ولم تكن تتصورا أن تدشنا نشاطهما دون وجود بعد أخلاقي قوي.

وعلى هذا النحو، تشارك Charicycles في برنامج رائع يتبرع بالدراجات للأطفال المحرومين الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين في جميع أنحاء الشرق الأوسط. في هذا الصدد، يذكر موقع Charicycles على الويب الآتي: “للأطفال الحق في الحرية والاستمتاع بالطفولة البريئة، بغض النظر عن ظروف البيئة المحيطة بهم. وعلى الرغم من أن ركوب الدراجات لن ينهي مشاكلهم، إلا أننا نأمل أن يمنحهم ذلك الشعور بالحرية”.

تسعى الأختان أيضًا إلى دعم غيرهن من النساء لتصبحن سيدات أعمال مستقلات لهن نشاط تجاري خاص، وذلك عبر سوق التجارة الإلكترونية Ananasa.com. في تعليق لها على هذا الأمر، تقول رانيا “معظم الماهرين والحرفيين الذين نتعامل معهم من النساء، وتوفر لهم هذه المنصة قناة تسويقية مجانية لنشر منتجاتهم في جميع أنحاء العالم. ونأمل أن نساعد العديد من النساء على أن يشتمل نشاطهن التجاري على الأشياء التي يحبون القيام بها”.

أهمية التواصل

إلى جانب مهارة كل منهن في تجديد الدراجات، تتمتع الأختان أيضًا بمهارات اتصال متميزة وتؤمنان بأهمية أن يكون العالم متصلاً ببعضه، سواء من الناحية التجارية أو الاجتماعية. تعلق زينة على هذا الأمر قائلة “يساعد الاتصال على تبني أحلام كبيرة، حيث يساعدنا على البحث وفهم السوق المستهدفة وتحديد الأماكن التي يمكن الوصول إليها وأوقات الوصول المناسبة. ويساعدنا أيضًا على فهم الوقت المناسب للتواصل مع جمهورنا المستهدف لنتجنب التواصل في أوقات غير مناسبة. علاوة على ذلك، بهذا الاتصال بالعالم، يمكنك استلهام مجموعة من الأفكار من جميع أرجاء العالم. دون أن تحول بين ذلك أي حدود”.

تأسيس مجتمع

يصاحب إدارة نشاط تجاري واحد مشكلات لا تنتهي، ولذلك لا يتحمل معظم الأشخاص مشقة تشغيل نشاطين في الوقت ذاته. ومع ذلك اعتمدت الأختان على أحد أهم المهارات الأساسية والتي تمثلت في التواصل وعدم الخوف من طلب مساعدة أو معلومات من الآخرين. “نؤمن أنه لحل أي مشكلة، مهما كان حجمها، يجب التحدث بشأن سبل حلها مع أكبر عدد ممكن من الأشخاص. وكلما زاد عدد الأشخاص الذين تتحدث معهم بشأن المشكلات، زادت احتمالية العثور على شخص يمكنه مساعدتك على حلها، فقد يفكرون في حلول لم ترد بذهنك من قبل”.

ومهما كانت العقبات التي لاقتها كل منهما في حياتها المهنية المزدحمة، تعتقد كل من زينة ورانيا أن الأمر يستحق كل هذا العمل الشاق. تعلق زينة على هذا الأمر قائلةً “أحب أن أشاهد الأشياء وهي تتحول من مجرد فكرة إلى واقع فعلي. أحب التنشئة والبناء وحل المشكلات والاضطلاع بأدوار مختلفة. وأخيرًا وليس آخرًا، عندما كنا نوزع الدراجات على الأطفال في مخيمات اللاجئين، كانت الرغبة في الخروج والتحديات التي نواجهها تتلاشى أمام الشعور برد الجميل ورسم الابتسامة على وجوه هؤلاء الأطفال. وتدفعني المتعة التي أشعر بها عند رؤية ثمار أي عمل قمت به إلى المضي قدمًا في جميع نواحي حياتي”.

تعرف على المزيد عن زينة ورانيا وCharicycles

موقع الويب: http://www.charicycles.com

فيسبوك: http://www.facebook.com/charicycles

Instagram: http://www.instagram.com/charicycles

Tell us your story

Thanks for the story. Something is wrong. Try again later.